الأربعاء 28 فبراير 2024 م - 18 شعبان 1445 هـ
أخبار عاجلة

رشة مطر : مطاردة المعرفة الضوئية

رشة مطر :  مطاردة المعرفة الضوئية
الاثنين - 12 فبراير 2024 05:25 م

خالد بن خليفة السيابي

10


المصور العماني وعدسته الحالمة، يحلقان في سماوات العوالم المختلفة، حيث حطت رحالهم في العديد من المدن والعواصم العالمية لاقتناص أجمل مشاهد الطبيعة والتعرف على (أسرار الحياة البرية) واكتشاف (عادات وتقاليد الشعوب) التي بعضها لم يصل لها الاعلام ولم يبرزها لعشاق الضوء ومحبين التصوير الضوئي.

منذ فترة ليست بالقصيرة تسجل (العدسة العمانية) حضورا قويا ، حيث يقوم العديد من المصورين العمانيين بزيارات ورحلات حول بلدان العالم ، حيث لم تكتفي هذه (العدسة المتألقة) بتوثيق جمال سلطنة عمان وأبراز طبيعتها الساحرة ونقل عاداتها وتقاليدها للعالم الخارجي ، بل تعدت المحيط الداخلي وسافرت وتنقلت بين دولة وأخرى لاقتناص صور وتفاصيل ضوية جديدة ، وهذا يحسب للمصور العماني المجتهد الذي يبحث عن النوادر والجمال بعد ما تحولت عملية التصوير لديه من هواية إلى احتراف يعكس تمكن المصور العماني من أدواته الفنية والتقنية.

المصور العماني أصبح متيما بالسفر ليتعرف وينقل روايات فوتوغرافية يبحر من خلالها المتلقي بين المعاني والمفردات والتي هي عبارة عن تفاصيل ترجمتها ذائقة مصور عماني بارع ، وأصبح اليوم عشاق الضوء يملكون ثقافة ضوئية كبيرة حيث يكتشفون قصصا عبر (صورة) وكما يقال الصورة أبلغ من الكلام.

فرسان العدسات العمانية يملكون ذائقة متنوعة حيث تجد عدسات كاميراتهم تجول وتصول في العديد من المحطات وتتغلب على العقبات والصعوبات ، ولو أخذنا كمثال تصوير الحياة البرية ليس بالسهل وتصور الطيور والحشرات فهي تحتاج إلى السكون والترقب والصبر الطويل المرهق وضرورة الجاهزية التامة وبعضها تتطلب من المصور ملاحقتها من مكان إلى مكان آخر ومن ثم انتظار اللحظة الحاسمة لاقتناص صورة نموذجية مكتملة التفاصيل.

فشكرا للمصور العماني الذي تكبد المشاق والتعب ليهدينا المعلومة والمعرفة حيث تعرفنا عبر عدسته على عادات وتقاليد الشعوب والقبائل وأسرار الطبيعة ، وهذا المصور المكافح أهدى سلطنة عمان العديد من الإنجازات في أكبر المحافل العالمية وهو اليوم بمثابة المرشد السياحي الذي عرف العالم عبر الضوء بجمال وحضارة بلده.

خالد بن خليفة السيابي

من أسرة تحرير « الوطن»